سفير الدولة زار المعرض المصاحب جائزة حمدان بن محمد تستعرض اعمالها وسط حشد ثقافي وإعلامي في القاهرة

التاريخ: نوفمبر ١٨

عقدت جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي مؤتمرا صحافيا استعرضت خلالها مسيرة أعمالها منذ تأسيسها وسط حضور مكثف من أهل الثقافة والفن يتقدمهم الدكتور صلاح المليجي رئيس قطاع الفنون التشكيلية في وزارة الثقافة واحمد عبد الفتاح رئيس الادارة المركزية للمتاحف والمعارض ومحمد دياب رئيس الإدارة المركزية لمراكز الفنون وداليا مصطفى مدير المعارض الدولية وإيهاب اللبان مدير قاعة أفق مقر انعقاد المؤتمر، وحشد كبير من أهل الثقافة والفنون ورجال الأعمال المساهمين في دعم مسيرة الثقافة في جمهورية مصر وعدد من الفنانين التشكيلين ، بالإضافة إلى حضور وزير الثقافة المصري الأسبق فاروق حسني.

افتتح فعاليات المؤتمر علي بن ثالث الأمين العام للجائزة حيث ألقى كلمة ترحيب بالضيوف وأثنى على جهود التنسيقية التي بذلها المسؤولين في متحف محمد محمود خليل وحرمه بالإضافة إلى جهود المنسق العام للفعالية المصور العالمي أيمن لطفي أحد أعضاء لجنة التحكيم سابقا ، في جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير، كما قدم بن ثالث شرحا موجزا عن تأسيس الجائزة ومدى انتشارها خلال فترة زمنية بسيطة مقارنة بالإنجازات التي تحققت وفق ما أفادت بعض المنظمات والجمعيات الخاصة بالتصوير على مستوى العالم من خلال مشاركات الجائزة في معارض ومحافل دولية خاصة بصناعة الصورة على مستوى العالم .

ثم استعرضت سحر الزارعي الامين العام المساعد خلال شرح تفصيلي ما تم إنجازه في الدورة الأولى التي انطلقت العام الماضي ومدى الاقبال الذي حظيت به الجائزة التي تعد الأكبر على مستوى العالم، كما شرحت الزارعي أسباب اختيار مصر كأول دولة عربية في مشوارها الترويجي الذي بدأته هذ العام وفق خطة مدروسة بدأت من ألمانيا مرورا بالعاصمة الماليزية كوالالمبور ثم العاصمة الفرنسية ، وحطت الجائزة رحالها في مصر ، وعللت سحر هذا الاختيار لما تعنيه مصر من مصدر للثقافة والفنون على مستوى الوطن العربي وما لها من قيمة في الساحة الفنية والثقافية، ولكونها تزخر بالمصورين العالمين.

وفي ختام المؤتمر قدمت الجمعية الأمريكية للتصوير درعا تذكاريا للقائمين على جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي تقديرا لجهودها في نشر ثقافة التصوير وتعزيز هذا المجال في العالم أجمع، كما قدم قطاع الفنون التشكيلية في وزارة الثقافة المصرية درعا مماثلا للقائمين على الجائزة ولفريق العمل المشارك في تنظيم المؤتمر.

نجاح كبير وحضور على اعلى المستويات

وتعليقا على مدى نجاح المؤتمر أشارت سحر إلى انها توقعت نجاح هذه الخطوة لكنها فوجئت بأعداد الحضور ومستوياتهم ، مما يجسد مدى الاهتمام الكبير من الوسط المصري للجائزة ، ويعكس ريادة جمهورية مصر العربية في هذا المجال ويؤكد صدق اختيار الجائزة لها لتكون قاعدة الانتشار في الوطن العربي بعد الانتهاء من الخطوة الترويجية الأولى على مستوى العالم شرقا وغربا.

وأكدت سحر أن تهافت وسائل الاعلام المقروءة والمسموعة والمرئية خير دليل على هذا النجاح ، حيث أجريت مع القائمين على الجائزة أربعة لقاءات تلفزيونية لمختلف المحطات الفضائية والمحلية في مصر وكذلك الإذاعية عدا عن تواجد مكثف من قبل موفدي المؤسسات الصحافية.

حضور سفير الدولة للمعرض المصاحب

من جانبها اولت سفارة دولة الإمارات العربية المتحدة في جمهورية مصر اهتماما بالغا بالحدث، حيث شارك معالي محمد بن نخيره الظاهري سفير الدولة لدى مصر ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية من خلال حضوره للمعرض المصاحب للمؤتمر يرافقه الدكتورة فاطمة العامري الملحق الثقافي للدولة في القاهرة ، حيث أثنى على جهود القائمين فيها مؤكدا أنها منارة ثقافية جديدة في دولة الإمارات عامة وفي دبي على وجه الخصوص لمواكبة الاهتمام العالمي والارتقاء بمستويات الأداء والإبداع في مجال التصوير، كما نشرت تغطية شاملة عن هذه المشاركة على موقعها الإلكتروني الرسمي.

Share on Facebook