سحر الزارعي الأمين العام المساعد تسلّمت درع الانجاز المتميز

التاريخ: مايو ١٨

 منح المجلس الدولي للتصوير IPC التابع لهيئة الأمم المتحدة جائزة "الإنجاز المتميز  Excellent Achievement Award" لجائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي، في سابقةٍ هي الأولى من نوعها، حيث لم يسبق للمجلس الذي أسس منذ 40 عاماً منح هذه الجائزة من قبل.

 
وقد تسلّمت سحر الزارعي، الأمين العام المساعد للجائزة، درع التكريم من السيد: جيمس شونغ رئيس مجلس إدارة المجلس الدولي للتصوير – الذي يُعتبر أكبر مرجعية دولية للتصوير في العالم - خلال الحفل السنوي السادس عشر لجوائز مجلس التصوير الدولي الاحترافية والذي أقيم بمبنى هيئة الأمم المتحدة في نيويورك.
 
جاء حصول جائزة حمدان بن محمد على هذه الجائزة تقديراً لأدائها الإداري المتفوق ورؤيتها الاستراتيجية الطموحة، بالإضافة لدورها القيادي البارز في مجال التصوير الضوئي على مستوى العالم، وريادتها كمؤسسةٍ ثقافيةٍ ذاتِ رسالةٍ إنسانيةٍ فاعلة في الشرق الأوسط، وفي هذا الصدد قال السيد شونغ: لاحظنا الاهتمام الكبير من الجائزة برسالة حقوق الإنسان وجمعها لكافة شعوب العالم في إطارٍ فنيّ واحد متعدّد الألوان.
 
 
 
وتعليقاً منها على هذا الإنجاز قالت سحر الزارعي: لقد نجحت جائزة حمدان بن محمد التي تعيش عامها الرابع في لفت نظر مجتمعات المصورين حول العالم من خلال انتشارها الدولي الواسع الذي طال أقطاب الأرض الأربعة ومشاركتها في كبرى التظاهرات الفنية والثقافية حول العالم وقيامها بعدة مبادراتٍ تعكس رؤيتها الإنسانية في توظيف الصورة. نحن هنا في الولايات المتحدة نتحمّل ثقل مسؤولية تمثيل دولة الإمارات العربية المتحدة وجميع الأطياف الفنية والثقافية في الوطن العربي التي وضعت ثقتها فينا وعلّقت كثيراً من آمالها وأحلامها على مسيرتنا نحو آفاقٍ لا تعرف خطاً للنهاية ولا تعترف بحدودٍ للإبداع. الحمد لله الذي جعل كلمة "أول" صديقة لسباقاتنا نحو الثلاثية الخاصة بفارس الفوز الأول "الحب .. الفوز .. النصر".
 
يُذكر أن القيمة الضخمة للجوائز من الأسباب التي جعلت منها إحدى أكبر جوائز التصوير الضوئي في العالم. هذا بالإضافة إلى إصداراتها الخاصة ومشاركتها في عدة مبادراتٍ ذات بعدٍ إنساني نبيل، وعددٍ من المحاضرات وورش العمل التثقيفية والتوعوية المختلفة في عدة دولٍ حول العالم، واهتمامها الكبير بالبحث العلمي في مجال التصوير من خلال تخصيص جائزة خاصة للتقرير/البحث المميز.
 
شارك في الجائزة منذ بداية تأسيسها عام 2011 أكثر من 26 ألف مصور من 156 دولة حول العالم ، كما تجاوز مجموع الجوائز خلال الدورات الثلاث الأولى مليون دولار أمريكي، بينما تم رصد 400 ألف دولار كجوائز للدورة الحالية.
 
Share on Facebook