مسؤول في الأمم المتحدة: مبادرة "وجوه" عكست فكر الجائزة في "صناعة الرجال"

التاريخ: مايو ١١

 قام وكيل الأمين العام للاتصلات والإعلام لدى الأمم المتحدة، سعادة بيتر لانسكي - تيفينتال بزيارةٍ رسميةٍ لمقر جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي، حيث كان في استقباله سحر الزارعي، الأمين العام المساعد للجائزة - عضو مجلس الأمناء، وسعيد النابوده، المدير العام بالإنابة لهيئة دبي للثقافة والفنون - نائب رئيس مجلس الأمناء.

 
وقد أشاد لانسكي بجهود الجائزة في تعزيز الإنسانية والسلام من خلال فن التصوير الضوئي، كما اعتبر أن مبادرة "وجوه" الخاصة بالأطفال السوريين في مخيم اللاجئين الإماراتي الأردني كانت مؤثرة جداً وبليغة في رسالتها، تعكس رؤية الجائزة في ما وصفه بـ"صناعة الرجال" من خلال تطوير مهارات الأطفال في المخيم، ثم أردف قائلاً: نتطلّع إلى المزيد من المبادرات الإنسانية الفاعلة من الجائزة وقد يكون للأمم المتحدة دورٌ في ذلك في المستقبل القريب.
كما تابع السيد لانسكي عرضاً تعريفياً عن الجائزة قدّمته سحر الزارعي عرضت خلاله مسيرة الجائزة خلال ثلاثة أعوام وحجم انتشارها على مستوى قارات العالم ومشاركاتها في أهم الأحداث العالمية المتعلقة بصناعة التصوير الضوئي حيث برزت الجائزة كأحد أهم جوائز التصوير الضوئي خلال فترةٍ قياسية وقد بلغ عدد الدول التي شاركت بأعمالها فيها 165 دولة. وفي نهاية العرض قدّمت الزارعي "كتاب الجائزة" كهديةٍ تذكاريةٍ لسعادة بيتر لانسكي - تيفينتال. 
 
Share on Facebook